ايوان ليبيا

الخميس , 29 فبراير 2024
العرفي يتهم مجلس الدولة بالتحالف مع الدبيبة بعد انتخاب تكالةحالة الطقس اليوم في ليبيا الخميس 21 ديسمبر 2023 ... أجواء باردة و هطول أمطار..الحكومة الليبية تطلق مشروع السجل القومي الأسبوع المقبلتقرير: وثيقة حوار تونس محاولة لفرض أجندات دولية على ليبياارتفاع للدولار واليورو وانهيار ملحوظ للذهب مقابل الدينار الليبي.. أخـر الأسـعـارالمسماري يهاجم المشري ويؤكد رفض القيادة العامة لأي إملاءات خارجية لحل الأزمة في ليبياأحوال الطقس اليوم: تأثر غالبية المناطق برياح مثيرة للأتربة مع أجواء ساخنةرئيس الوزراء الأرميني: تركيا عادت إلى جنوب القوقاز لمواصلة الإبادة الجماعية للأرمنأمير الكويت الجديد يلتقي مسئولين كبارا من أمريكا وإيرانالجيش اللبناني يحبط محاولة هجرة غير شرعية عبر البحرخروج الرئيس الأمريكي ترامب من المستشفي بعد تحسن حالتهتشكيل أستون فيلا – تريزيجيه أساسي والمحمدي احتياطي أمام ليفربولزلزال استثنائي في "مسرح الكوابيس".. توتنام يُهين مانشستر يونايتد 6-1مباشر في إنجلترا - أستون فيلا (2)-(0) ليفربول.. الثااانيتشكيل برشلونة - أرواخو يعوض غياب لينجليه أمام إشبيليةوفاة شخص وإصابة 50 آخرين بالتسمم إثر تناولهم وجبة ملوثة في مطعم ببنغازيبلحيق: قرار البرلمان المصري يفشل مشروع الميليشيات والفوضى الذي تدعمه تركيا في ليبياالمايونيز كلمة السر.. 50 حالة تسمم غذائي في بنغازي ووفاة إحدى الحالاتديهوم: نتوقع زيادة أعداد الإصابات والوفيات بكورونا خلال عيد الأضحىترامب يؤكد لـماكرون ضرورة تخفيف حدة الوضع في ليبيا

إعلامي لبناني: سياسة التوسع والمغامرات العسكرية لـ«أردوغان» مثار قلق عربي

- كتب   -  
أردوغان

قال الإعلامي اللبناني البارز الدكتور سامي كليب، إن سياسات التوسع والمغامرات العسكرية للرئيس التركي رجب طيب أردوغان في ليبيا والأراضي العربية عموما، أصبحت في موقع إثارة القلق العربي بشكل عام، الأمر الذي يقتضي وقفة جامعة من قبل العرب إلى جانب مصر لحماية المصالح العربية في مواجهة التدخلات والأطماع التركية التوسعية.
وأشار كليب – في تحليل إخباري نشره في الموقع الإخباري اللبناني (5 نجوم) الذي يترأس تحريره، إلى أن التوتر بين مصر وتركيا إزاء الوضع في ليبيا، يمثل فرصة لإصلاح الخلل العربي، لاسيما وأن مغامرات أردوغان في عدد من الدول العربية مثل سوريا والعراق والصومال وغيرها، تقوم على استنهاض المشروع العثماني التوسعي، الأمر الذي يتبين منه وكأن الرئيس التركي لا يعترف بكل ما طرأ على واقع التاريخ والجغرافيا في المنطقة منذ مئات السنين.
وأكد أنه باستثناء قطر وبعض الأطراف التابعة لجماعة الإخوان، فإن "السياسة ال أردوغان ية" في منطقة الشرق الأوسط أصبحت مقلقة بشكل عام، وأن العدو صار واحدا بالنسبة لمصر والمملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة وسوريا وصولا إلى تونس والجزائر وغيرها.
وأضاف: "يبدو واضحا من خلال العقود النفطية التي سارع أردوغان إلى إبرامها مع حكومة الوفاق في ليبيا، أن الهدف النفطي في كل الدول المشاطئة للبحر المتوسط، حاضر في كل المشروع ال أردوغان ي، من الأنابيب السورية حتى الاحتياطات النفطية الليبية، ولو نجح في السيطرة على ذلك فإنه يطوق فعليا ما بقي من أمن قومي عربي من المشرق والمغرب حتى إفريقيا".
وتابع: "لا يحتاج الأمر إلى تفكير عميق لمعرفة أن العدو واحد، ذلك أن الرجل ( أردوغان ) لم يخف في تصريحاته العلنية أطماعه التاريخية بأراض وثروات سورية، كما أنه يقول الشيء نفسه في ليبيا"، مشددا على أن الوضع يمثل في المقابل فرصة جيدة إذا عرف العرب التقاطها بالوقوف إلى جانب مصر، ليكونوا مجتمعين أقوياء في أي تفاوض قادم في مواجهة الأطماع والتدخلات.

التعليقات